متى تعود الكوالا

في صالتي وفوق اريكتي اترقب عودة الكوالا ..

هدوء غريب يسيطر عليها ..

اشتقت واشتاقت كل احاسيسي الى الالتقاء بها والحديث المشاغب معها.

استدارة العيون ساحرة ترسم براءة لا نظير لها في العالم بالنسبة لي .

اما ذلك الانف الساحر فهو كبير حقا لكنه استدارته تعجبني و تشتم روائح الحديث قبل ان يُكتب

ابتسامة الكوالا غابت عني فمتى تعود ..؟؟ :(

سأصبر على تسلقك على اغصاني وسأبتسم

وأعيد البومة فوق الغصن الآخر ولكن عودي  ياكوالا ...

سأنتظرك ..فلا ترسل رسائل التصبير ومدي يديك نحو الشبك وافتحيه ..

عزيزتي ..صديقتي الكوالا ..تحرري من قيودك اليوم ..

لاني انتظرك ...وقد أعددت لك سفرة كبيرة من الفواكه واغصان الخيزران ..

محبتك ...

Comments (2)

On 21 أغسطس 2010 11:37 م , وفاء يقول...

هكذا تكون الكوالات تغيب وتظهر فجأه فهي مزاجيه احيانا او عندها ظروف ارهابيه احيانا اخرى لكنها تعود دوماوستأكل الفاكهه وتأخذ اعواد الخيزان تضرب بها او تخوف بها لانها جبانه اصلا خخخخخخ
ياروحي على صورة الكولا احسها حبوبه وطيبه مره خخخخخخخخخخخخخ

 
On 21 أغسطس 2010 11:40 م , فاطمة البار قلب النسائم يقول...

لكن رجوعها دائما لطيف كملمس فروها الناعم ولونه الرمادي ..
بالفعل كل الكوالات طيبة وكلها تملك العيون المدورة الساحرة ..
منورة فوفو ..ورمضانك مبارك