له الحمد فضلا وله الشكرمنة يدوم فضله علينا ونشعر برحماته كل يوم وصلاة وحبا دائمين لنبيه المصطفى ابن عبدالله وآله ومن تبعه بإحسان

في تواصل حفظكم ومتابعتكم للآيات الكريمات نتقدم اليوم لنقرأ الآيات من 106 - 123 سائلين المولى ان يكون العمل خالصا لوجه الكريم .

ن:

- " ومن اظلم ممن منع مساجد الله ان يذكر فيها اسمه ..." قال ابن عباس نزلت في مشكري اهل مكة ومنعهم المسلمين من ذكر الله تعالى في المسجد الحرام .

- " ولا تسأل عن أصحاب الجحيم " قال ابن عباس ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ذات يوم : ليت شعري مافعل ابواي .

- " الذيت آتيناهم الكتاب " قال ابن عباس : نزلت في جعفر ابن ابي طالب ةاصحاب السفينة الذين اقبلوا معه من ارض الحبشة كانوا

 اربعين رجلا واهل الشام وقال الضحاك : نزلت فيمن آمن من اليهود وقال قتادة وعكرمة : نزلت في النبي صلى الله عليه وسلم والله أعلم .

ط:

- عن مجاهد قال : سألأت قريشا النبي ان يجعل لهم الصفا ذهبا فقال نعم ..هو لكم كالمائدة لبني اسرائيل ان كفرتم فأبوا ورجعوا فأنزل الله " ام تريدون ....."

- سمي يوم الجزاء يوم القيامة لانه يوم قيامة الخلائقمن قبورهم لحشرهم .

- قال قتادة : أولئك أعداء الله النصارى حملهم بغضهم اليهود ان اعانوا بختنصر على تخريب بيت المقدس .

- قال ابن مسعود : يتلونه حق تلاوته ..ان يحل حلاله ويحرم حرامه ويقرأه كما أنزله الله ولا يحرفه من مواضعه.

س:

سؤال الاسترشاد والتعليم محمود وامر الله به كما في قوله " فاسألوا اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون "

- لا نجاة الا بأهل الاخلاص للمعبود والمتابعة للرسول .

- الخراب نوعان : حسي وهو هدم المساجد وتخريبها وتقذيرها والخراب المعنوي منع الذاكرين لاسم الله فيها .

- القنوت نوعان : قنوت عام وهو قنوت الخلق كلهم تحت تدبير الخالق وهو قنوت العبادة مثل قوله " كل له قانتون " والنوع الثاني مثل

 قوله " وقوموا لله قانتين " .

- الاعتبار بعموم المعنى لا بخصوص المخاطب والعبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب لذا فالنهي في قوله " لئن اتبعت اهوائهم.."

 وان كان خطابا للرسول فهة نهي عام عن اتباع اليهود والنصارى والتشبه بهم فيما يختص به دينهم .

ك:

أصل النسخ من نسخ الكتاب وهو نقله من نسخة الى غيرها والنسخ الشرعي هو رفع الحكم بدليل شرعي متأخر ويكون النسخ اما

 بتثبيت الحكم ورفع الخط واما الاخبار وآيات التوحيد فلا يكون فيها ناسخ ا ومنسوخ ..

- قوله " ان الله بما تعملون بصير " قال ابن جرير : انه سبحانه اعلم القوم بانه بصير بجيمع اعمالهم ليجدوا في طاعته ويحذروا معصيته .

- شروط العمل المتقبل : ان يكون خالصا لله وحده والاخر يكون صوابا موافقا للشريعه .

- قال عليه السلام " والذي نفسي بيده لا يسمع بي احد في هذه الامة يهودي او نصراني ثم لا يؤمن بي الا دخل النار " صحيح

وروي عنه " انه كان اذا مر بآية رحمة سأل الله واذا مر بآية عذاب تعوذ " صحيح .

الى هنا نتوقف راجين القبول من الله والرضا وحسن المتابعة منكم وفي الغد نتاول الايات 124- 141

Comments (2)

On 18 أغسطس 2010 3:54 م , نانا يقول...

- قوله " ان الله بما تعملون بصير " قال ابن جرير : انه سبحانه اعلم القوم بانه بصير بجيمع اعمالهم ليجدوا في طاعته ويحذروا معصيته .
اللهم ارزقنا مراقبتك في السر والعلن
سلمت يداك

 
On 18 أغسطس 2010 3:59 م , فاطمة البار قلب النسائم يقول...

ما اجمل فهمك ياغالية وحضور ذهنك يعجبني ذلك فيك .
دمت بخير وعافية واخلاص في السر والعلن .