اقترب وصولي للمطار ...واناافكر في الوقت نفسه كيف سيمضي فكل رحلة لي فيها حكاية لا تنسى
وصلت مع ابنتي لغرفة تفتيش النساء ..وهنا حدثت الكارثة .
لم توافق صغيرتي ذات الاعوام الثلاث على وضع حقيبتها المتتلئة بالحلويات ولم توافق مسؤولة الامن ان تترك الحقيبة وصارت تكلم ابنتي بشئ من القوة وطفلتي تختبئ في زاوية الغرفة .

مر اليوم بطيئا فسالم ينتظر الغد وبعد الغد حتى يلتقي بالمحبوبة
في يوم الزفاف كانت سلمى تتجهز فقد استيقظت صباحا لتستعد للذهاب للمزينة لكنها كانت متعبة من اثر الزكام الذي اصابها من اسبوع ولم تنته اعراضه ربما بسبب الارهاق الذي تعانيه فسهر الضيوف معها والازعاج والناس الذين يملئون البيت كل هذا ويزيد عليه


اقتراب موعد الحفل ما يسبب ضغطا عليها

أخذتها أمها  للطبيب فأعطاها حقنة مسكنة وأخرى منشطة ومحلولا وريديا علها تستعيد بعضا من نشاطها .
بعدها ذهبت للانتقال للمرحلة الثانية وهي الزينة والمكياج .
بدت عيونها غائرتين  من التعب لكنها فرحة وتقاوم الارهاق بالفرح
أسعد الله قلوبا تزورني كل صباح وأدام عليها الصحة والسعادة
في الحقيقة أفكر اليوم في حالة الفوبيا التي اصاب بها عند السفر
بالطائرة فبمجرد ارتفاع الطائرة اشعر

بالأمس ذهبت لاحدى السوبرماركات ومررت
اسعد الله صباحكم بالخيرات والصحة والمسرات
في الحقيقة صارت الصحة مشروع مخيف يفكر فيه الشخص..
بالامس قرأت مقالة للشاب المسكين الذي اجرى فحص الزواج فأظهرت نتائج
خمس مستشفيات حكومية انه مصاب بالايدز!!


استطاع سالم ان يكسب ود خاله فتزوج ابنته سلمى التي كانت صورة في الجمال
كان يتمنى ان يشاهدها قبل الزواج فهو لا يعرف الاانها قريبة له فقط وانها من جميلات البنات.
أراد ان يطلب من خاله رؤية خطيبته لكن كان يشعر 

غلبتها فغلبتني       
                       
بالامس دعيت لحفل في مدرسة ابنتي ,جلست كباقي الامهات المؤدبات استمع
يسعد صباحكم احبائي
في الحقيقة تناول السكر في الصباح له دور
في شحذ المخ وتنشيطه
وممكن تشغيل الطاقة
حتى تكفيكم باقي اليوم
                                        
صباح معطر بورد الجوري احمل نسماته لقرائي
الاعزاء في كل مكان ..
عيناك جميلتان ...رايتهما فسحرتا قلبي ...
أوقعني لكنني أخفته..
رفعت فوق راسه سيفي النحيل ..
فألقى نفسه أرضا وأخرج العفريت ..
من يستطيع ان يفهم الحكاية ..
ففي الحقيقة انه العفريت ...

صباحكم سعد ويومكم ورد
قد أغضب احيانا وقد تحمر أوداجي من شئ أظن اني استحقه
لكن الطرف المقابل يقنعني بقوة فعله اني لا استحق اي شئ
عندها استطيع وبكل شفافية ان اتنصل منه لاغسل قلبي بالماء واعيد
له الحياة
قلبي لا يقوى على الخصام ولا يحب
الزعل يميل للامتلاء بالفرح يقفز كالطفل الصغير .
انسكب الحليب من الملعقة وقع على رقاقة هشة فأسقطها
لكنها عزمت ان تترك الحليب يجف فتشتد مرة اخرى وتقف على ساقيها النحيلتين كأخواتها الرقاقات
وتعود لتواجه بقية الحليب في الملعقة


كما وعدت صديقتي ريما الشهري في مدونة القلم
ان احدثها عن وفاء العاشقين وفاء بالعهد هأنا ذا
جئتكم بقصة عاشقين من اقصى اليمن
تزوجت جميلة من سعيد بعد قصة حب متواضعة
في قريتهم وعاشا حياة هانئة جدا .
لم ينجبا اطفالا لكن تمتعا بدفء الحب وحرارة العشق
كانت سهراتهما الليلة لا تخفى من في القرية فرائحة
البخور المتصاعد والعطور القوية تمتزج بنسمات
الهواء فتمر على النيام فتوقظهم
مع رائحة الفجر المميزة ..
ومع اطلالة الشمس الدافئة نتنفس يوما جديدا
قضى عدنان وزوجته ليالي هانئة في فندق السعادة واستمتعا بجمال
المكان وروعته ,بعد مغادرتهما للفندق قررا ان يستأجرا شقة بدخل معقول لكن
رحلة البحث ستستغرق بعض الوقت عندها تذكرت زوجته ان اختها تسكن في احد احياء هذه
المدينة فاتجها لبيتها.
طرقت زوجته الباب ففتحت اختها واستقبلتها فرحة وهشت لها وبشت
اما عدنان فقد ألقى راسه على وساده السرير في غرفة الضيف التي أدخلتوه اليها .
بدأ عدنان يسبح بأفكاره  ويكلم نفسه ( ماذا أفعل وكيف أستفيد من كحتي انني رجل موهوب لا بد أن أستغل الموهبة جيدا)
ثم علت ضحكته وبدأ يصرخ سأفعلها ..سأفعلها ..
صبحكم الله بالخير والعافية في دينكم ودنياكم
انا لا احمل سوى قلبا احمرا لكنه كبير كبير جدا
بالامس صادفت في احدى المجالس النسائية امراة تحمل لي
كرها لا اعرف سببه فانا لا اعرفها جيدا ولم اصطدم او اتحدث معها يوما
قابلتها بالامس ومددت يدي لمصافحتها لكنها اعرضت وصدت بوجهها عني
يفترض ان اغضب لكن قلبي الكبير الذي اخبرتكم عنه
اضحكني فيالسذاجتها فالمصافحة والسلام لله كما يقولون
توقفت قليلا وقلت الحمد لله على سلامة الصدر
وان شاء الله ان قابلتها مرة اخرى فسأمد
يدي فقد تفكر وتستحي من قبض كفها
            ما موقفك ان تعرضت لشئ مماثل قارئي قارئتي؟؟                                             
صباح جديد يمتلئ حبا ورغبة في تحدي الصعاب .
قد يحتار الكثير منا في الصباح فيما يتناول وقد يشتهي
العديد تغيير نمطه القديم الى ستايل افضل فيبدأ بقطعه جاتوه
او تشيزكيك او غيره من الحلويات لمن يروق لهم الطعم الحلو .
لكن المفارقة ان يبدأ احدهم افطاره بكأس مر لاذابة الشحوم او الدهون
اعتقد من الجمال ان تحلي صباحك بحبات حلوة من التمر
او ملعقة من العسل المصفى وتبدأ بقلب نظيف ملئ بالحيوية
وحب الخير للجميع .
ابدأ ببياض ونقاء يكن يومك حلوا وسعيدا و لاتنسى
قارئي ابتسم كل صباح واحمد الله فبالحمد والشكر تدوم النعم .


بالله اذا فيه احد  لسى الكحة متواصلة يقول عشان اختم
واللي مافيه كحة برضه يكح
انتظر اسمع كحتكم
يصبحكم الله بالخير والسعادة وبياض القلب كنقاء بياض هذه القطط الجميلة
نعيش بمستويات وفروقات في الحياة يعلو بعضها فوق الاخر بالوظيفة او المادة او العلم او غيرها لكن
يبقى دوما الاعلى والاسفل وما بينهما
الجميع ابيض القلب والسريرة لا يشعر بالتعالي فلكنا سواسية خلقنا من طينوسنعود اليه
فصباحكم نقي وابيض دوما
انطلق عدنا ن مع زوجته في رحلة للمدينة التي كان يحلم بها
,ركب مع حافلة قديمة حتى يوفر النقود لكن صاحب الحافلة كان
عنيدا جدا لم يحرك حافلته لانها لم تمتلئ بعد
فقد بقي مقعدان قال له عدنان سأعطيك ثمنهما لكن انطلق.
لن انطلق يا هذا هل تفهم الا اذا وصل الراكبان.
كح صديقنا كحة  فاذا بسائق الحافلة يدير مفتاحه
وينطلق بسرعة جنونية ,ابتسم عدنان وقال عمل رائع انني ماهر.
وصلت الحافلة الى المدينة فنزل عدنان وزوجته وعيونهما تبحلق في كل
شئ يرونه ,قالت زوجته : عدنان.. انظر مثل الذي شاهدناه في التلفاز..!!
انه  مبني شاهق جدا نظر اليه فقرأ فندق السعادة .
قال لها هل تريدين ان تنامي فيه الليلة؟.
ماذا أنام فيه كم أتمنى ذلك! .
كان يا مكان في قديم الزمان رجل طيب اسمه عدنان .
يعمل عدنان مزارعا في قرية صغيرة يصحو فجرا ليحرث ارضه ويصلحها ويسقي نباته بماء البئر القديم الموجود في قريته .
فكر عدنان ان يغير حاله وينتقل للمدينة لكن صعوبة الحياة جعلت تبطئ من عزمه .
فهو غير متعلم ولا يعرف الا ابجديات القراءة وبصعوبة يقرأ اسمه لكنه يملك قلبا كبيرا وعقلا ذكيا جدا .
يوما ما وهو في داره مع زوجته يجلسان لتناول الخبز المرشوش بقليل من الزبد الطازج والسكر قال لزوجته ما رأيك لو اتنقلنا للسكن في المدينة ؟!
صرخت ماذا ...مدينة هل انت مجنون نترك اهلنا وارضنا لنعيش كالغرباء في ارض الزحمة والضوضاء انا ارفض وبقوة .
فجأة كح صديقنا عدنا وما هي الا ثواني وزوجته تقول غيرت رأيي سننتقل .
فكر قليلا ماذا جرى كيف تغيرت في برهة ,كح مرة اخرى بعد ان خطر على باله ان الكحة هي سبب تغيير رأييها .
وبالفعل انقلبت الزوجة ثانية وصرخت مجنون انت لن انتقل .
ضحك في نفسه ثم تعالى صوته وقهقه بقوة حتى استلقى على الارض جاءت زوجته تجري كالمجنونة وقالت اتضحك علي فكح عدنان ليسمعه تقول سلامة قلبك يا حبيبي احضر لك ماء سأنتقل معك ومن الان ان اردت .
عرف عدنان السر في كحته لكنه شك في قوة تأثيرها على الناس وبدأ من صباح اليوم التالي التجربة الفريدة .
التقى صباحا بوالد زوجته العم صالح وقال سأخبرك بخبر سننتقل الى المدينة الاسبوع القادم صرخ العم صالح فيالاحلام اذهب لوحدك لن ..ولم يتركه صاحبنا يكمل فكح كحة غيرت المسار فاذا العم صالح يقول توكل على الله يا بني وخذ زوجتك وان اردت اي مال فلن ابخل عليك .
ضحك عدنان لوقت طويل والناس تنظر اليه ولا تعرف هل جن ام ماذا .
لا يعرفون سر الكحة التي ستغير مجرى حياة عدنان .
البقية في الجزء الثاني ....انتظروني ...


ابيض وأسود ..
سمين وضعيف ..
هادئ ومغضب ...
ذكي وغبي ...
مريض او مرافق ...
ضحوك او جامد ..
يمسك بيد زوجته او لا يمسك ..
يرافق احد ابناؤه او ابيه او لا يرافق ..
سريع الخطا ومجرجر الاذيال ...
خائف ومترقب وآمل ..
مظهرة للزينة والجمال وبعض الشحوم او مخفيتها ومتسترة ..
تمشي في الخلف او في الجنب او الامام ...
يجر عربيتها ابنها او ابنتها او السائق او الخادمة ...
حامل مثقلة او والدة مرضعه ..
مسؤؤل يجري ويهتم لهذه الامور وآخر يجلس لشرب كأس الكابتشينو في مكتبه ..
ممرضة تمزح مع الرجال من المرضى والزملاء وأخرى جدية تعمل بنظام ..
ببساطة انه المستشفى ...ذهبت لزيارته البارحة للعلاج من نزلة برد فسبحت في عالمه اعجبتني حركة الناس والحال الذي هم فيه وبدأت استمتع باللوحة المرسومة امامي مدة لا تقل عن الساعة هي فترة انتظار رقمي لاخذ الدواء مع انه مستشفى خاص لكن هي الاقدار تحيل اصحاب المال كأصحاب الحال المعدوم هنا في جدة وفي جميع المستشفيات لا بد ان تنتظر ساعة عند غرفة الطبيب لتدخل واذا جاء الدور وفرحت بالمغادرة تيبست قدماك انتظارا للدواء والكراسي قليلة لا تكفي للرقم 700 .

في بيتنا جبل جليدي ..
قد تكون عبارة صحيحة وقد تحتمل الخطأ لكن ليست بعيدة او محالة .
في كل بيت جبل جليدي صغير ام كبير يذوب اذا شعر بالدفئ والحرارة ليظهر اللون المختفي تحته .
انه الرجل الشرقي جبل من الجليد.
لكنه يذوب عند دفئ العلاقة وعندما تبادله زوجه العواطف وتحرك بحرارة قلبها قلبه عندها تكتشف فقط ان قلبه احمر وان الجليد الذي يغطيه ما هو الا طبقة تطفو فوق الماء وتعوم معها لخفتها اين ما ذهبت .
لكل جبل جلمود خفف من روعك وسر مع الماء فلن تذوب كتلتك وستسمتع بالخفة والدفئ .

الى امي وابي اسعد الله صباحكما لكما اهدي كلماتي ولست بشاعرة انما هو ما خرج
حبري محبـــــــــــــــــوس داخل انبوبه
حروفي في عقلي قبل فمي مرصوصه
شوقي لامــــــــــــــي زاد ودقت دفوفـه
وزادها حب لوالد ندرت وصــــــــوفه
يا عسى ربي يبارك عمرهم طـــــوله
ويبعد الضغط والسكر ومــــــــا دونه








بسمة وأشواق ودنيا ثلاث زميلات يتحدثن يوميا وقت تناول فطورهن في العمل عن جديد الحياة والموضة واللبس والطبخات ووووو من سواليف الحريم التى لا تنتهي مثل سواليف الحكواتي .
ذات صباح جلسن في جو ممطر برذاذ خفيف جدا فقالت بسمة سأخبركما اليوم بأجمل قصة من سيمفونياتي .
زوجي وما ادراكما ما زوجي , أنام كل ليلة فوق ذراعيه , تحملني عضلاته طول الليل ويحملني حبي فوقها بكل خفة لا تغمض عيونه الا بهذا الحال .
أداعب بخيالي خيالاته ينام قرير العين وأنام أحلم بحبه .
قالت أشواق : لا تزيدي علي يا بسمة فزوجي صاحب الوجه البشوش لا يغضب مني او يتكدر مهما حدث فأنا منه بمثابة الروح للجسد أنام فوق كتفه لأسدل شعري الأحمر فوق ثوبة المخطط باللون الابيض فتنتدمج أنامله فوق الخصلات يقلبها كيفما يشاء ويفلي شعراتي حتى أهيم في نومي السيمفوني .
ضحكت دنيا وقالت لن تسبقنني فأنا وزوجي نعزف اجمل الاحلام ونعزف أرقى السيمفونيات قد يبتئ قبلي وقد أسبقه لكن ما اعرفه أني ان تأخرت في فلن اقدر النوم من قوة شخيره .

احذر من حواء اذا غضبت ..



م

اترك لكم تحديد مقاس بسمتكم بس انتظر رأيكم
بعيدا عن كل ما يسبب الالم انقلكم لمحافظكم التي في جيوبكم ان

 كنتم رجالا او في حقائبكن ان كنت نساء .
منظر غروب قد تراه عيناك هنا في مدونتي لكن لن تراه على الحقيقة.
في القطب الشمالي تتوشح الارض غطائها الابيض الناصع وتظهر السماء جمالا فتانا غروب شمس هزيلة لا تكاد تقوى على البرودة والتجمد فتقرران تتنازل للقمر حتى يسطع بقوة ويكبر ليريها انه الاقوى لانه في موقع الاقوى .
هكذا هي الحياة ان شعرت ان احدا ما اقوى منك فلا تتجبر وارخي له الستار وتنحى عن طريقه فربما اعطى الناس اكثر من عطائك وربما فاق بما عنده ما عندك .
لا تغتري ايتها الشمس ابدا فانك تغيبين عند الغروب وانت قوية في ارض اخرى عرفت قيمتك فجعلت من شعاعك كل ما يخطر على بال وحركت بك اجهزة حديديه واستفادت من كل طاقاتك .
ايتها الشمس انت جميلة عند الشروق والغروب في اي مكان انا احبك واعشقك لكن تذكري القطب وجماله الذي رفضك لان القمر اقوى واجمل انت حرة ايتها الشمس فلن يقيدك احد ماشاء الله لك البقاء فاظهري كما شئت دون القمر او فوقه.


قتلتني يا اماه ..اين انت لتحميني منها.
اني يا امي ابيت الليالي وانا في الم ووجع منها واصرخ طول ليلي .
انها تلاحقني وتشعرني بضعفي الدائم ,قد اختبأ تحت الغطاء لكنها اقوى مني وانا تحت الغطاء كما انا فوقه .
بالله ياامي دليني كيف اتخلص من شبحهها فقد صرت كالمجنونة اقلب يدي واصفق في الهواء .
اه يا امي ساقاي تحرقاني ويداي التهبتا من شدة الحكاك الذي تسببه لي,ان مجرد ذكر اسمها يصيبني بالفزع اما اذا رأيتها فاقرأي يامي على ابنتك السلام اصرخ واقفز .
بكل بساطة يا امي لا اريد الا ان تخلصيني من العدو الابدي لجسدي .
للبعوضة التي اقللتني واحالت ليلي نهار وكلما شرقت الشمس النهار صعدت لترتاح من عناء المعركة الليلية في اي مكان تختاره فهي السيدة اليوم .
امي انها اقوى مني ,انني اشعربالضعف امامها .
صدق الله (ان الله لا يستحيي ان يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها ).
هل علمت انها اقوى مني الان !!!



استكمالا لادب العيال الذي هو لب عقولنا وما يشغل بالنا ليل نهار ان يكونو في احسن حال وان يسلكوا الطريق القويم ويلتزموا الادب امامنا ومن ورائنا وبعد مماتنا .
هموماالعيال كبيرة لكن نحاول ان نبتكر دوما ما يساعد على تعليمهم بالترفيه والتعليم
.تشعر الام بصعوبة عند تعليم ادب الخلاء للطفل لكن اعتقد ان لوحتي هذ ستكون خير معين لانها جميلة الالوان بسيطة اتمنى ان تنال اعجابكم.

مع بداية السنة الهجرية والميلادية الجديدة نعزم النية ونعقدها على ان نتحابب ونتصافى لينصع قلبنا بالبياض كالثلج .
هموم قد تصغر او تكبر لكن الاهم من ذلك ان تكبر قلوبنا لتحتوي كل شئ.
وردتي الحمراء اقدمها لكم تحمل مودة لقرائي الفضلاء مع بياض فوقها ليشع بياض قلوبنا
وكل عام والجميع بعافية
ولا انسى ان اقبل يد والدي حفظهما الله واطال في عمريهما
ودائما احبابي تفاؤلوا بدخول عامكم والله الموفق للجميع