استمتعت البارحة بمعرض الكتاب الدولي في الرياض وكانت رحلة شيقة التقيت فيها باشخاص مثقفين تحمل عيونهم حب الكتاب
الجميع يقرأ والجميع يشتري والجميع سعيد ..

راق لي كثيرا هذا المحفل وغمرتني السعادة من راسي لاخمص قدمي فقد قابلت الكتب واصحابها .
شهدت بيع كتابي الاول وفرحت باقبال الناس عىلى شرائه اعتقد ان هذه الزيارة مميزة جدا اتمنى لو تتكرر .
انتهت الجولة بسلام وذهبت لمطار الملك خالد منتظرة لموعد اقلاع طائرتي .
بقيت في الانتظار متنقلة بين صفحات الكتب التي اقتتنيتها لم يقطع الجو الجميل الذي اعيش فيه الا شابة تجلس جواري .
- قالت انا من ابها؟
 قلت تشرفنا .
كانت كثيرة الكلام والطلبات الغير معقولة .
- عندك شاحن للجوال خلص شحني ؟.
 عفوا في المطار ستشحنين اين !!لا يوجد لدي شاحن .
- طيب عندك كريم ملطف لليدين ؟
لحسن حظها اني احرص دائما على اقتناء ما احتاجه ومنه الكريم الملطف .
ناولتها اياه وبدأت تدعك في كفيها بصورة اضحكتني جدا .
عدت لقرائتي ..بعد تأخير خمسة عشر دقيقة في الرحلة بدأ النداء لركوب الطائرة وعبر الممر المزدحم وصلت اخير الى بوابة الطائرة دخلت وفجأة انطفأت الكهرباء وصرنا في صندوق مظلم بعد دقائق اعيدت الاضاءة خفت ان يجلس جواري رجل لكني نسيت الموضوع وسبحت في خيالاتي ولم اشعر الا بامرأة عجوز تجلس  قلت الحمد لله كفيت البحث عن امراة تجلس جواري .
جلست سعيدة اراجع ذكريات المعرض والرحلة الثقافية .
بدأ ت جارتي العجوز في الحديث عن ابناؤها وبناتها في كلام شيق  سأخبركم عنه لاحقا .
المهم في الموضوع هو الطائرة التي اصيبت بخلل وصارت الكهرباء تطفئ فجأة وتضئ تارة اخرى بعد نصف ساعة اعلن قائد الطائرة عن العطل الذي سيستغرق خمس وعشؤون دقيقة اضافيه وانه سيطفئ الطائرة..
ظلام دامس يزيد الفوبيا التي بدأت بالزيادة , ارتباك واضح بين جميع الركاب - جارتي العجوز - تقول لا تخافي يا ابنتي نحن في وداعه الله ....
علمتني التوكل على الله الذي اعرفه واعرف معناه لكني افقد الشعور به عند الخوف الشديد في بعض الاحيان لكنها جددت لي العهد به , تذكرت ابنتي الصغيرة التي تركتها وكم هي محتاجة الي وبدأت انسج فلما مرعبا بطلته الفوبيا ومخرجه قلمي الناعس في اخر الليل ..انه متعب فن فجر الخميس وهو يحاول ويحاول حتى هذا الوقت المتأخر الذي اسجل فيه معاتاه الرحلة .
الساعة الان 11:30 والطائرة لم تقلع بعد تتمشى الهوينا تزيد  السرعة الان ساقف قليلا عن خربشتي فالخط لم يعد واضح..
استقرت طائرة الفوبيا التي تحملني على ارتفاع 36000 قدم  بعدها اضيئت الانوار وتحدث القائد حديثا وديا معنا اعتذر عن التأخير الذي دام ساعة واربعين دقيقة وبمشكلة التماس الكهرباء , تمنى لنا رحلة سعيدة .
استبشر الركاب وبدأت اساريرهم بالانفراج حتى ان قلمي انفرج وعاد لتسجيل ما جال.
مما خفنا وما الذي اقلقنا ؟؟؟هل لاننا سنتعلق بين السماء والارض ولربما متنا ولم تأكلنا الارض ؟!
ام خفنا  من المسؤليات والامانات التي خلفناها ؟؟!! ام من قلوبنا المريضة بحب الدنيا والمعاصي ؟؟!!
حقا انها وقفة تجديد ..
وقفة صفاء مع الروح المعلقة بين السما ءوالارض .
اتمنى السلامة وان يحفظنا الله ونصل لنكمل باقي رحلة العرس الثقافي .
فاطمة
رحلة الرياض
موعد الاقلاع المفترض    22 مساء
التأخير الى الساعة 23 :40 مساء
موعد الاقلاع التالي:  23.45 مساء
الوصول :1 صباحا 

Comments (8)

On 5 مارس 2010 8:40 م , سوسو يقول...

الحمد لله على سلامتك ياصديقتي

بصراحة رحلة تخوووووووووووف

وخصوصا الطائرات وايضاً الافكار الي تودي وتجيب

الحمد لله على سلامتك

وثاني مره لاتروحي بالطيارة روحي بالسيكل

صح مشوار بعيد لاكن اظمن ورياضة هههههههه


حمدا لله على سلامتك وعودتك لاطفالك اولاً ومن ثم اهلك

ولنا

الف مبرووووووووك على المعرض وان شاء الله كل معرض

بكتاب جديد راق بالمستوى والتوزيع

وان شاء الله تطبعية 100 طبعة والف مبرووووووك

 
On 5 مارس 2010 9:58 م , وفاء يقول...

حمد لله على السلامه ومبروووك على الاقبال على كتابك
بس عندي سؤال :كيف كانت الرحله بدون وجود اطفال؟
بغض النظر عماحدث من تأخير

 
On 5 مارس 2010 10:08 م , ام انـس يقول...

الحمدلله على سلامتك والف مبروووووك على رجوعك لنا ســـــالمه غـــــانمه وبانتظار مزيد من الخواطر من وعن الرحله.

 
On 6 مارس 2010 12:03 ص , flflh يقول...

الله يسلمك سوسو المرة الجاية بالسيكل بس بيغرز في رمل الرياض عقبال مية طبعه واكثر شكرا لك حبيبتي

 
On 6 مارس 2010 12:05 ص , flflh يقول...

اهلا وفاء الله يسلمك حبيبتي الرحلة بدون اطفال قمة في المتعه كنت سريعة الخطا ما شاء الله ومتحمسة في كل تنقلاتي حتى اني درت الاركان اكثر من مرة بس كان ناقص وفاء معي
مرحبا فيك

 
On 6 مارس 2010 12:06 ص , flflh يقول...

الله يسلمك ام انس ربي يحفظك وان شاء الله تاتيك خزاطر الرحلة بي يخف الشد العضلي اللي حصل في اذرعتي نتيجة حمل الكتب

 
On 6 مارس 2010 8:25 م , غير معرف يقول...

الحمدلله على سلامتك
عاد احلى شي تنخطف الطياره وتلاقي نفسك في المغرب ولا مصر
خخخخخخخخخخ
اما تخرب هذا شيو مو وووووووووووارد ابدا

 
On 6 مارس 2010 8:28 م , flflh يقول...

اخ منك انخطف بسيطة الاقي نفسي في مصر والا المغرب يا سلام
بس توقف الطيارة في الهواء الله يحفظنا منه كذا
انت لو كنت فيها اتوقع ستكوني اولالهاربين من الباب لانه ظل مفتوحا طول وقت التأخير
مرحبا فيك وربي يسلم قلبك وروحك وقططك