في يوم وفاة زوجها كانت تضحك !

سألوها مالمضحك المـُـسّر لكِ في يومٍ كئيبٍ كهذا  ?

فأجابت : ثلاثون عاما عشتها  معه  لا أدري بشئ ..

و اليوم هذه المرة  الوحيدة التي أعرف أين سيذهب !!

Comments (2)

On 3 أبريل، 2012 5:34 م , غير معرف يقول...

حاال مؤسف جدا

شر البليه مايضحك لكنه حال كثير من الازواج اصبح بايامنا هذي


دمتي مبدعه لنا



لولا

 
On 3 أبريل، 2012 11:36 م , الأديبة / فاطمة البار يقول...

اهلا لولا
شرفتي المكان و زدتِ بهاءه
شر البلية ما يضحك صدقت اختي
لروحك العبير و الرضا .