"سيتي اون"..

"روتانه انتو "


"جميلات بنت سيف الدين "

".........."


لم نتعب او نمل من ذكر هذه الاسماء وما شاكلها .

لتقرر يوما ان نحرفها فتصير.

"ستي"

"توتة"

"جميلة"

اسماء شاردة في معاجمنا تحت باب اسماء الخادمات...

بالكاد يخلو بيت من وجود خادمة اذا لم تكن اثنيتن..

فحاجة البلاد والعباد ماسة والايدي الناعمة لم تعد قادرة على تنظيف ذلك البلاط او غسل تلكم القدور..

لا يهم من سينظف او يغسل ..

لكن المهم كيف سيكون وقع تلك الخادمات في بيوتنا ؟؟

كيف نقرر العيش معهن او بدونهن ؟

وهل نؤدي لهن كامل الحقوق؟

وهل لهن سلبيات في بيئتنا ؟

وهل هن فعلا عاملات ام تسوقهن ايدي عابثة تسمم عقولهن لتحقيق التفكك في مجتمعنا ؟

اسئلة كثيرة تدور في خلدي بعد كثر قصص الخادمات هذه الايام والفواجع التي تنال بعض الاهالي عند اكتشاف هروب خادمتهم او

 المصيبة التي تحل بديارهم عندما يجدون انفسهم بلا خادمة..

لا يختلف اثنان على تأثير الخادمات على بيوتنا وعلى ابنائنا بدءا بالتاثير اللغوي فنجد ألسنتنا قد اعوجت وسارت مسارا آخر رغبة

 في إيصال المعلومة للخادمة وانتهاء بما تتركه فينا وفي أطفالنا من أثر بدينها إن كانت غير مسلمة او بعاداتها وتقاليد بلدها

 وانطباعاتها الفكرية ..

لا تستصغرو شأن الوجوه الصامتة التي تكدح وتجري في العمل داخل بيوتكم فالعديد منهن استطعن ان يحققن جزء من المطلوب

 الذي قصدنه..

بالامس سمعت عن عائلة رحلت خادمتها بعد اضرابها عن الطعام لثلاث ايام تباعا وعند محاولة التفاهم معها تقرر البكاء مما

 استدعي ربة المنزل ان تلم حاجيات الخادمة لترحلها و عندها تتفاجأ سيدة المنزل بكيس وسط ملابس الخادمة يحتوي كمية من

 الشعور المجمعه للعائلة وبقايا اظافر وقطع من ملابس مقصوصة من ملابس جميع افراد العائلة ..

بالطيع الفاجعه كبيرة فماذا لو لم تعرف السيدة ذلك ؟

وماذا لو سافرت الخادمة واستعلمت ما جمعته في عمل اسحار للعائلة ..!؟

قد لا تقوى بعض النساء على العمل في بيوتهن فيحق لها طلب المساعدة لكن لا ينبغي ان يرمى البيت بكامله دون مراقبة ودون ادني

 مسؤلية وبثقة تامة في هذه الخادمة .

في الطرف المقابل قد يجحف البعض في حقوق الخادمات ويزيد العمل عليها و ربما يحاسبها على كل صغيرة وكبيرة حتى احضار

 الحاجيات الضرورية لها بحساب ..

وينسى احتساب الاجر في ضعفها وحضورها ومفارقتها لبلدها ..

وقد يمد البعض يده او لسانه او ينتقم من مشاكله وحياته الصعبة وتناقضات روحه السادية فيشبع تلك الخادمة بصنوف الاذى ويلحق

 بها من كل شر يقدره ما يشبع قلبه المتؤلم .

فتنقلب الدائرة عليه في يوما وتهرب الخادمة ..وتسرق الخادمة ..وتسحر الخادمة ...وتقتل الاطفال بالسم تلك الخادمة ...وتنقل

 المرض تلك الخادمة وكل شئ قد تتخيله او لا تتخيله ياقارئي قد تفعله الخادمة ..

أدعو الى الرحمة والاعتدال في المعاملة مع الخدم والسائقين ولنتذكر حبيبنا المصطفى ومعاملته معهم وانه لم يوبخ او يضرب اي

 خادم وما نقص في حقه اكمله بنفسه ..

والا بربي هل نعي ما نقول عندما يحدث هذا السيناريو في صباح كل يوم ..

"روتانه ...اكوي ثوبي" ..."حاضر عادل"

روتانه ...كأس عصير برتقال قبل لا يمر الباص على احمد".....دكيكة سارة "

"روتانة سوي سندويشات العيال بسرعه " ....طيب ماما "

"روتانة ..تعالي رتبي السرير بقفل غرفتي قبل لا اطلع دوامي " .....الحين اجي حاتم "

"روتانة..انتبهي على فصولي اذا قام وسبحيه و عطيه وجبته " ......طيب ماما "

"روتانه ...قبل الساعه 12 قطعي البصل والطماط و اللحم ونقعي الرز و حطي القدر فوق الفرن واغلي الموية عشان ما يتأخر الغدا

 " .....طيب ...طيب...ماما.."

"روتانة اذا خلصت بدري لا تنسي تغسلي الحوش وتنظفي الشجر .." ...زين بابا"

"روتانة ....روتانة.....روتانة ...."

وطارت روتانة وخرجت ولم تعد وعاد الكل ليجد كل شئ في انتظاره ...

وضاع فيها فصولي ذا الشهور الثمان لانه مات من كثر البكاء من الصباح للظهر من غير ان يجد مغيث او سامع في البيت ..

فروتانة هربت في اول دقائق مناسبة بعد خلو البيت لتترك البيت واهله لانهم كارثة لا يعرفون حق الخادم ويعتبرونه ماكينة فولاذ

 تعمل طول العمر وان وظيفتها العمل 24 ساعه في 24 ساعه اليومية ...

دمتم ودام عزكم وتحرك دمكم قليلا في العمل ..

وشعرتم بما تشعر به روتانه الهاربة في عالم الاعتماد .

Comments (2)

On 1 يوليو، 2010 10:54 م , غير معرف يقول...

لا ياشيخه
وكمان تدافعين عندهم لا لا دي تخنت اوي
الحين احنا هربت شغالتنا ولحنا الي ضاغطين عليها ولا عندها شغل كثير
واكثر وقتها قاعده وماعندها شي
ولا ننكد عليها ولا نخليها تنظف زياده بس الضروريات
وفوق كذا نتعامل معها بكل لطف وحنيه ونبديها على نفسنا باللقمه الطيبه
واخرتها ايش؟
هربت
مو حرام فلوس الناس تندفع الالاف الواحد لسه مانساها وحضراتهم كم شهر وهربانين
واحنا مين يعوضنا؟؟؟؟ورمضان بالابواب والخدامات الي بالاجره اسعارهم نار ويستلمو ب2000 وفوق
ياناس حرام ارحمووووووونا بقى

هم بنات ابليس مو هينين بس مامنهم مفر وصح ظروفهم صعبه لكن بعضهم منيلين بستين نيله
احسن شي الواحد يسكن في بيت صغير على قده وكل واحد يشتغل مع الثاني مو الاتكاليه الي عايشين فيها اخخخخخ ياني

خوخه

 
On 1 يوليو، 2010 11:45 م , flflh يقول...

عزيزتي خوخة.
لا تزعلي واستعيني بالله واستغفري عشان يخف الشغل معليه مو ذنبي هروب شغالتك..
بس تستاهلي حتى تدربي نفسك باستمرار على العمل ولا تتكلي
لو انت مو معتمد عليها ما كان زعلت كذا
معليه ثاني خيرها بغيرها تعالي عندي اشيلك في عيوني وتصيري ملكة..
منورتي دائما وابدا واستغفر الله ..مهما قلنا عن ظلمهم يبقون هم الحلقة الاضعف في الموضوع ونحن اصحاب القوةوعلينا تقوى الله ..وروتانه تعالي